السبت 16-12-2017   

رفض نيابي لـ مشروع ليلى

النهر نيوز- استهجن رئيس لجنة السياحة والاثار النيابية النائب المحامي اندريه العزوني المعلومات التي اثيرت حول وزارة السياحة باعتبارها الشريك الرسمي لحفل فرقة "مشروع ليلى" الغنائي الذي يصنفه الاعلام انه دعم لتوجهات "المثلية الجنسية"، وذلك وفق ما نشره على صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك".وطلبت لجنة السياحة النيابية وزيرة السياحة والاثار لينا عناب في اجتماع عاجل الاثنين او الثلاثاء للاستعلام منها حول دقة هذه المعلومات.
وقال العزوني إن هذا الحفل "مشروع ليلى" يتعارض مع تقاليدنا واخلاقنا ورغبة الشعب، واذا ثبت أن وزارة السياحة هي الشريك الرسمي للحفل فسوف يتم احالة الموضوع الى مجلس النواب لمحاسبة الوزيرة وحجب الثقة عنها.وكشفت الصفحة الرسمية لمشروع ليلى عن الاسماء الداعمة للحفل الذي تنوي اقامته في العاصمة عمان نهاية الشهر الحالي.
وزعمت الصفحة أن وزارة السياحة والاثار هي الشريك الرسمي للحفل،ونشرت صفحة المشروع النص التالي :"نحن بطقوسنا الشيطانية وعبادتنا للشيطان كما يدعون اصحاب العقول المريضة من الشعب..نعيد نعيد نعيد ونكرر بدنا ليلى بعمان".وكان محافظ العاصمة السابق خالد ابو زيد قرر العام الماضي الغاء الحفل حينها، وقبل احياءه بخمسة ايام لمخالفة محتواه للعادات والقيم الاردنية.

التاريخ : 6/12/2017 11:05:15 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط