الأحد 17-12-2017   

المسلمون واصلوا الصلاة بعد هجوم فينسبري

النهر نيوز - في رسالة سلام ومحبة، تابع المسلمون في مسجد فينسبري بارك، الذي شهد هجوم دهس على عدد من المصلين بعد انتهائهم من أداء صلاة التراويح، صلاتهم قرب نفس المسجد، دون إلقاء بال لأي مخاوف أمنية أخرى محتملة.

وبعدما تم إخلاء المكان حين وقوع أي حادث دام، إلا أن المصلين وقفوا للصلاة في خشوع قرب المسجد.

من جانبه، اعتبر مجلس مسلمي بريطانيا، أن حادثة الدهس هي أحد المظاهر العنيفة للإسلاموفوبيا، وأعنف مظاهر رهاب الإسلام في بريطانيا في الأشهر الأخيرة.

ووقع الحادث حوالي الثانية عشرة والثلث ليلا قرب مسجد فينسبري بارك شمالي لندن. تزامنا مع خروج المصلين عقب الانتهاء من صلاة التراويح في تلك المنطقة التي توجد بها كثافة إسلامية.

وتحدثت صحيفة "الإيفنينغ ستاندرد" البريطانية عن وقوع حادثة طعن مرافق لحادثة الدهس، إذ قفز مسلح بسكين من السيارة التي دهست المصلين، وطعن شخصا واحدا على الأقل.

التاريخ : 6/19/2017 10:07:56 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط