الجمعة 23-6-2017   

٧ مواد غذائية تضر الغدة الدرقية

النهر نيوز - تعد الغدة الدرقية واحدة من أعضاء جسم الإنسان الهامة جداً، وهي جزء من جهاز الغدد الصماء، والتي تعمل على تنظيم الوزن والعمليات الأيضية إلى جانب عمليات أخرى هامة للتمتع بصحة جيدة. ولكن هل هناك أمور يومية تقوم بها تضر بهذه الغدة؟
١- تناول كمية قليلة من السعرات الحرارية
اتباعك لنظام غذائي شديد وشحيح في السعرات الحرارية من شأنه أن يؤثر بشكل سلبي على عمل الغدة الدرقية وبالأخص عمليات الأيض.
هذا يعني بضرورة تناولك لكمية معقولة من السعرات الحرارية وعدم تقليلها بشكل كبير بهدف خسارة الوزن السريعة.
٢- عدم تناول كمية كافية من الكربوهيدرات
هذا لا يعني ضرورة تناول كمية كبيرة من الكربوهيدرات طوال اليوم، ولكن في المقابل لا تقم بتجنب تناولها كلياً بهدف خسارة الوزن.
بالرغم من ضرورة التقليل من كمية الكربوهيدرات المتناولة خلال اتباع حميات انقاص الوزن- الريجيم، ولكن تجنبها تماماً قد يبطئ عمل الغدة الدرقية الأمر الذي يساهم في انقاص كتلة العضلات أيضاً.
٣- عدم توازن الأملاح
بالرغم من السمعة السيئة المرتبطة بالملح، ولكن تناوله يعد أمراً ضرورياً للحفاظ على صحة جيدة بشكل عام.
فيما يخص عمل الغدة الدرقية، يعد الصوديوم من المواد الأساسية لكفاءة عملها، لذا يجب عدم إقصائه كلياً من النظام الغذائي الخاص بك.
٤- تناول كمية كبيرة من الغلوتين
كشفت دراسات علمية حديثة أن تناول كميات كبيرة من الغلوتين والحبوب من شأنه أن يساهم في انخفاض عمل الغدة الدرقية.
بالتالي من المهم تحديد كمية الاطعمة التي تحتوي على الغلوتين والحبوب للحفاظ على سلامة الغدة الدرقية وعملها بشكل كفوء.
٥- الإكثار من الأطعمة المصنعة
في كثير من الأحيان لا نستطيع مقاومة تناول الاطعمة المصنعة بالرغم من معرفتنا التامة بأنها تؤثر سلباً على صحتنا.
بالطبع إن الإكثار من هذه الأطعمة يدمر عمليات الأيض الخاصة بك، مما يصعب عمل الغدة الدرقية. ويعود السبب بذلك لوجود مواد كثير تستغرق وقت طويل كي يتم هضمها في الجسم مثل الصويا المصنعة.
٦- الإفراط في المكملات الغذائية
هناك أهمية كبيرة لتناول مكملات الفيتامينات والمعادن المختلفة، إلا أن القيام بذلك بشكل مستمر دون اعطاء نفسك وجسمك الراحة من شأنه أن يؤثر على عمل الغدة الدرقية.
الكثير من هذه المكملات الغذائية تحتوي على مواد قوية جداً يساهم تناولها على المدى الطويل في التقليل من فعالية عمل الغدة الدرقية في الجسم. لذا من المهم إعطاء نفسك راحة من تناول هذه المكملات.
٧- تناول كميات كبيرة من الكافيين
الإدمان على الكافيين أصبح من ميزات هذه الحياة العصرية والسريعة، ولكن الإكثار من تناوله للاسف مرتبط بالإصابة بالعديد من المشاكل الصحية المختلفة والتي تؤثر بدورها على عمل الغدة الدرقية.
تجدر الإشارة إلى أن الكمية المسموح تناولها من الكافيين يوميا لا تتعدى الـ ٤٠٠ ملغرام.
أعراض قصور الغدة الدرقية
يترافق قصور الغدة الدرقية ونقص عملها مع عدة أعراض، والتي من المهم أن تكون على دراية بها، وتتمثل هذه الأعراض في:
التعب المستمر والشديد
زيادة في الوزن
الإمساك
تشنج في العضلات
الشعور بالبرد
تورم الأطراف
مشاكل في الذاكرة.

التاريخ : 6/19/2017 3:22:04 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط