السبت 19-1-2019   

بوتين يعفو عن سيدتين مدانتين بالخيانة العظمى

النهر نيوز- أصدر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عفوا عن سيدتين دينتا بـ"الخيانة العظمى" بعد أن وجهتا رسائل قصيرة عبر الهاتف عن تحرك دبابات روسية باتجاه جورجيا قبل اندلاع الحرب الخاطفة بين روسيا وجورجيا عام ٢٠٠٨، بحسب ما أعلنت السلطات الروسية.
وأصدر بوتين عفوه "استنادا إلى المبادئ الإنسانية"، عن انيك كسيان ومارينا دجانغافا، في مرسومين نشرا، السبت، على الموقع الرسمي الخاص بالوثائق القانونية للسلطات الروسية.
ويدخل المرسومان حيز التنفيذ بعد ١٠ أيام من صدورهما.
وكانت السيدتان الروسيتان تعيشان في مدينة سوتشي المنتجع البحري الروسي على مقربة من الحدود مع جورجيا، وحكم عليهما بالسجن لأنهما أرسلتا رسائل قصيرة إلى "أصدقاء" جورجيين تقولان فيها إنهما شاهدتا دبابات روسية تتمركز في محطة المدينة قبل أشهر قليلة من اندلاع الحرب الخاطفة بين البلدين عام ٢٠٠٨.
وحكم في آب/أغسطس ٢٠١٥ على انيك كسيان من مواليد العام ١٩٥٩ بالسجن ثمانية أعوام. أما مارينا دجانغافا المولودة عام ١٩٥٨ فحكم عليها في أيار/مايو ٢٠١٤ بالسجن ١٢ عاما.
والمعروف أن العلاقات بين موسكو و تبليسي مقطوعة منذ الحرب بين البلدين في آب/أغسطس ٢٠٠٨ التي أتاحت لروسيا احتلال جزء من جورجيا، وإبقاء قوات لها في منطقتين انفصاليتين في جورجيا على حدودها، هما أوسيتيا الجنوبية و ابخازيا، اعترفت موسكو باستقلالهما.

التاريخ : 7/30/2017 9:44:11 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط