السبت 18-8-2017   

متحدثون يستعرضون نشأة السخرية السياسية في الأردن

النهر نيوز- أقام مركز امداد للاعلام مساء السبت جلسة حوارية حول (السخرية السياسية في الاردن)، بالشراكة مع مؤسسة كونراد اديناور والجمعية الاردنية للعلوم السياسية في فندق ريجنسي بالاس.

وأكدت المشاركون في الجلسة ان انطلاق فن السخرية السياسية في الاردن وتوسيع أدواته دليل واضح على المدى المتقدم الذي وصلت اليه المسيرة الديمقراطية في الاردن بفضل رعاية وتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يحرص على تقدم مسيرة الاصلاح في كل المجالات.

واستعرض المشاركون في الجلسة نشأة هذا الفن وبعض الاسماء البارزة التي اسهمت بتطوره.

وقال الرئيس التنفيذي للمركز الدكتور نبيل الشريف ان الهدف من هذه الجلسة هو محاولة فهم الظروف التي ادت الى انبثاق السخرية السياسية باعتبارها اداة من أدوات النقد السياسي السلمي ووسيلة ناجعة للتعبير عن الرأي.

وفي نهاية الجلسة التي شارك فيها الباحثون: الدكتور رامي الحباشنة والدكتور عصام ملكاوي ونزيه ابونضال ولارا العتوم، تم تكريم عدد من الفنانين الساخرين، منهم: الفنانين حسن سبايلة ورانيا اسماعيل "زعل وخضرة" والكاتب يوسف غيشان ورسام الكاريكاتير عمر العبداللات.

التاريخ : 8/12/2017 10:14:19 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط