الأحد 16-12-2018   

الرزاز للمعلمين : الأمل يكبر بتحقيق الإنجازات

النهر نيوز - وجه وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز الأربعاء رسالة تحفيزية للمعلمات والمعلمين والإداريين في الوزارة قبيل انطلاق العام الدراسي الجديد الذي من المقرر أن يبدأ عقب إجازة عيد الأضحى المبارك.

وأثنى الرزاز في رسالته على جهود كوادر الوزارة خلال العام الدراسي المنصرم، قائلا:" كم كانت سعادتي غامرة وأنا أرى نتاج ما تبذلون من جهود في إخراج امتحان الثانوية العامة بالصورة المتميزة التي أشاد بها شركاؤنا في قطاعات الدولة العامة والخاصة ووسائل الاعلام".

وحث الرزاز على "استمرار هذه الجهود في بداية عام دراسي مميز يليق بأصحاب مهنة التعليم السامية التي عمل بها الأنبياء والحكماء والعلماء، حتى تكون المخرجات طلبة مبدعين يساهمون في رفعة الوطن ورسم معالم مستقبله المشرق، خاصة أنّ الإنسان هو ثروتنا الحقيقية، فاجعلوا الغد مليئاً بالأمل والمثابرة والتفاؤل".

وأضاف:" اعلم جيداً حجم المهام الملقاة على عاتقكم وظروفكم المعيشية الصعبة، وأعلم أيضاً مدى حرصكم على تحمّل أمانة المسؤولية وإيصال رسالة وزارة التربية والتعليم إلى أبنائنا الطلبة كما عهدناكم، كي تنام أعين أمهات وآباء الطلبة قريرة، وهم يشاهدونكم تكملون مسؤولية الأسرة المجتمعية بكل تفانٍ وإخلاص".

وختم الرزاز رسالته قائلا:" الزميلات والزملاء، ما زال الطريق طويلاً وشاقاً، ولكنَّ الأمل يكبر بتحقيق المنجزات على الصعد كافة، فلنعمل معاً لرفعة الوطن الغالي، وكل عام وأنتم بألف خير".

وتاليا نص رسالة الرزاز للمعلمين كما وردتنا :

الزميلات والزملاء المعلمات والمعلمون الإداريات والإداريون في مركز الوزارة والمديريات ومؤسسات الوطن التعليمية كافة، والأخوة في نقابة المعلمين الذين يصلون الليل بالنهار لخدمة المعلمين، مع بداية العام الدراسي الجديد والذي يتزامن مع قدوم عيد الاضحى المبارك أقول لكم: كل عام وأنتم بخير، أعاده الله عليكم وعلى أسركم وعلى الوطن الحبيب وأنتم ترفلون بأثواب الصحة والسعادة، في ظل راعي المسيرة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين –حفظه الله ورعاه-.

أخواتي وأخواني، أقدّر لكم جهودكم الكبيرة التي لمستها بنفسي في خدمة أبناء الوطن، وكم كانت سعادتي غامرة وأنا أرى نتاج ما تبذلون من جهود في إخراج امتحان الثانوية العامة بالصورة المتميزة التي أشاد بها شركاؤنا في قطاعات الدولة العامة والخاصة ووسائل الاعلام. ونريد لهذه الإنجازات أن تستمر في بداية عام دراسي مميز يليق بأصحاب مهنة التعليم السامية التي عمل بها الأنبياء والحكماء والعلماء، حتى تكون المخرجات طلبة مبدعين يساهمون في رفعة الوطن ورسم معالم مستقبله المشرق، خاصة أنّ الإنسان هو ثروتنا الحقيقية، فاجعلوا الغد مليئاً بالأمل والمثابرة والتفاؤل.

الأخوات والأخوة الزملاء، أعلم جيداً حجم المهام الملقاة على عاتقكم وظروفكم المعيشية الصعبة، وأعلم أيضاً مدى حرصكم على تحمّل أمانة المسؤولية وإيصال رسالة وزارة التربية والتعليم إلى أبنائنا الطلبة كما عهدناكم، كي تنام أعين أمهات وآباء الطلبة قريرة، وهم يشاهدونكم تكملون مسؤولية الأسرة المجتمعية بكل تفانٍ وإخلاص.

الزميلات والزملاء، ما زال الطريق طويلاً وشاقاً، ولكنَّ الأمل يكبر بتحقيق المنجزات على الصعد كافة، فلنعمل معاً لرفعة الوطن الغالي، وكل عام وأنتم بألف خير.
أخوكم عمر الرزاز ...

التاريخ : 8/30/2017 9:14:03 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط