الإثنين 24-6-2018   

اطلاق المرحلة الثانية من برنامج 'أنظمة الخلايا الشمسية لتوليد الكهرباء'

النهر نيوز - أطلق صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة المرحلة الثانية من برنامج تركيب أنظمة الخلايا الشمسية لتوليد الكهرباء لمنازل الموطنين، حيث وقع صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة في وزارة الطاقة والثروة المعدنية، الثلاثاء، اتفاقيات المرحلة الثانية لتركيب ١٠٠٠ نظام للخلايا الشمسية لتوليد الكهرباء لمنازل الموطنين في مختلف محافظات المملكة مع جمعيات محلية.
وتأتي هذه الاتفاقية ضمن برنامج صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة لدعم القطاع المنزلي في مختلف محافظات المملكة، لتخفيض عبء فاتورة الكهرباء الشهرية عن كاهل الموطنين، ولزيادة نسبة الطاقة المتجددة المولدة. وقد وقع الاتفاقيات المدير التنفيذي للصندوق رسمي حمزة ورؤساء الجمعيات المشاركة في تنفيذ المشروع.
وعلى هامش توقيع الاتفاقيات أكد د. صالح الخرابشة، وزير الطاقة والثروة المعدنية، أن الصندوق، الذراع التنفيذي للوزارة، يقدم هذا البرنامج الهام للمواطنين لتخفيض الفاتورة الشهرية للكهرباء، وللتخفيف من فاتورة الطاقة بشكل عام، حيث أن الصندوق يعمل ضمن خطة عمل معتمدة للأعوام ٢٠١٦-٢٠٢٠ تستهدف العديد من القطاعات المتمثلة في القطاع المنزلي، وقطاع الفنادق، وقطاع المباني الحكومية، ودور العبادة، وقطاع الصناعات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى تنسيق ودعم مبادرة جلالة الملك في تدفئة المدارس وتزويدها بالطاقة الشمسية.
وقال إن تنفيذ المرحلة الثانية من هذا البرنامج يأتي ضمن الجهود الوطنية لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لقطاع الطاقة وأهداف الصندوق في تخفيض استهلاك وتشجيع الاستثمار في الطاقة المتجددة وزيادة انتشار السخانات الشمسية والخلايا الشمسة في المملكة للوصول لنسبة ٢٥ بالمئة لعام ٢٠٢٠ من خلال برنامج دعم القطاع المنزلي. وبين الخرابشة ان استهداف الصندوق لمشاريع القطاع المنزلي جاءت بهدف المساهمة في زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة كمصدر مستدام للكهرباء، ولتخفيف فاتورة الدعم المقدم من الحكومة، إضافة إلى زيادة استخدام وسائل ترشيد الطاقة كوسيلة أساسية لتوفير استهلاك الكهرباء.
من جانبه، قال المدير التنفيذي للصندوق رسمي حمزة عقب التوقيع إن برامج الصندوق تستهدف فئات المشتركين المدعومة والتي تستهلك أقل من ٦٠٠ كيلواط شهريا وهي الفئة التي تأخذ دعم على أسعار الكهرباء.

وأضاف أن الصندوق فخور بتقديم المرحلة الثانية من هذا البرنامج الهام للمواطن وبنسبة دعم ٣٠% لتركيب أنظمة الخلايا الشمسية موضحاً أن التنفيذ سيكون في مختلف محافظات المملكة، من خلال مظلات مختلفة، تشمل مؤسسة المتقاعدين العسكريين، وشركات توزيع الكهرباء، والبنوك التجارية والجمعيات المحلية. وأشار حمزة أن خطط الصندوق تستهدف تركيب ٢٠٠ ألف سخان شمسي، وتركيب ١٠٠ ألف نظام خلايا شمسية للمنازل في مختلف محافظات المملكة حتى العام ٢٠٢٠، إضافة إلى تركيب مليون لمبة موفرة للطاقة كمنحة كاملة يتم توزيعها من خلال شركات توزيع الكهرباء.
ويشمل برنامج القطاع المنزلي الذي ينفذه الصندوق أيضاً السخان الشمسي المدعوم بنسبة ٥٠%، واللمبات الموفرة للطاقة LED بدعم جزئي يصل إلى اكثر من ٨٠% ويتم توزيعها من خلال شركات توزيع الكهرباء.
وعقد صندوق الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة عدة اجتماعات مع ممثلي الجمعيات المحلية (التعاونية والخيرية) في الأقاليم الثلاثة في المملكة الشمال، الوسط و الجنوب لتعزيز استخدام أنظمة السخان والخلايا الشمسية للقطاع المنزلي من خلال تفعيل مشاركة مؤسسات المجتمع المحلي في برامج الصندوق وفق آلية تمويل محددة، وعلى شكل دعم مالي مباشر للفئات المستفيدة ، من خلال جهة وسيطة لدعم تركيب نظم الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة للمنازل.
وقد تم تنفيذ المرحلة الأولى من هذا البرنامج لتركيب أنظمة الخلايا الشمسية في العام ٢٠١٦ شملت ٦٠٠ منزل في محافظات المفرق، إربد، عجلون، جرش والأغوار الوسطى. ويعتبر مشروع تركيب الخلايا الشمسية واحد من المشاريع للقطاع المنزلي والذي يساهم في تخفيض الفاتورة الشهرية على المواطن، وهو برنامج ممول بشكل جزئي من الاتحاد الأوروبي، وممول من صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة / وزارة الطاقة والثروة المعدنية، وضمن مؤشرات المنحة الأوروبية للأردن.
ويعتبر صندوق ترشيد الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة الذراع التنفيذي لوزارة الطاقة والثروة المعدنية، وأنشئ بمقتضى المادة (١٢) من قانون الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة رقم (١٣) لسنة ٢٠١٢، وتم اصدار نظام صندوق ترشيد الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة رقم (٤٩) لسنة ٢٠١٥ تبعاً لنفس القانون حيث بدأ العمل منذ ذلك الوقت.

التاريخ : 10/31/2017 4:16:56 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط