السبت 26-5-2018   

إن كان الاختلاف أول ما نراه.. سيبقى الأمان آخر ما ننعم به

النهر نيوز - أكدت جلالة الملكة رانيا العبدالله أننا اليوم بحاجة للتواصل وتبادل الخبرات وآفاق الابتكار.

واضافت جلالتها في مقتطفات نشرتها على حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" من كلمتها في منتدى مسك العالمي، أن العالم يعيش حالة من شح الأمل.

وقالت "العقل الذي يملؤه الخوف لا متسع فيه للأحلام، وأن ما نحن بحاجة اليه هو تكنولوجيا لها قلب... وقلبها علينا".

وزادت جلالتها "الأمان ليس السلم من الحرب فحسب؛ بل هو السلم من الخوف، وهو الثقة في المستقبل.."، مبينة "كيف سنتبادل الخبرات ونحن غير قادرين على حوار بعضنا وتقبل اختلافنا... وبتنا فئات ومذاهب وأديانا وأطيافا".

واشارت "إن كان الاختلاف أول ما نراه، سيبقى الأمان آخر ما ننعم به"، داعية لتبني ما يزيد من قيمتنا الإنسانية من التقنية، قائلة "ليبقي الأمل حيا في نفوس شبابنا. لأن شبابنا العربي مفخرة".

التاريخ : 11/15/2017 11:17:08 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط