السبت 20-10-2018   
إعفاء شركات تخليص "جابر" من رسوم التراخيص السابقة    التربية: الخميس أخر موعد للراغبين برفع معدلاتهم    "المستقلة": خطة أمنية محكمة لإنجاح انتخابات الموقر    افتتاح معرض الكتاب في " البستان للتنمية المجتمعية"    برشلونة يكشف حقيقة مساعيه لاستعادة نيمار    روبوت يقدم شهادته أمام البرلمان البريطاني    مواطن يشكو القنصلية الأردنية في إسطنبول للحكومة    هيئة كبار العلماء في السعودية تصدر بيانا بخصوص قضية "خاشقجي"    الضمان يصنف "العتالة" من ضمن المهن الخطِرة    اللحام يكشف سر فوز الحسين على شباب الأردن    الأردنيون صرّفوا نحو مليار ليرة سورية منذ فتح المعبر    "الصحة" و"الأطباء" تتفقان على حل عدد من القضايا العالقة    الأردن السادسة عربيا و117 عالميا من حيث "أفضل الدول ديمقراطية"    محمود عباس يلتقي الوزيرة زواتي في رام الله    الكلالدة: الكلفة التقديرية للعملية الانتخابية في الموقر تبلغ نحو 275 الف دينار..    

هذا ما كشفه مدير سابق في فيسبوك.. فاحذروا!

النهر نيوز - تهتم شركة فيسبوك بجميع البيانات أكثر من اهتمامها بحماية المستخدمين، وذلك وفقاً لما صرح به ساندي باراكيلاس مدير العمليات السابق المسؤول عن جهود الخصوية في شركة فيسبوك، حيث أوضح في مقال نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" في عددها الصادر الاثنين بأن فيسبوك لا تمتلك حافزاً لضبط وتقنين عملية جمع أو استعمال البيانات الخاصة بمستخدميها نظراً لنموذج أعمالها المتعلق ببيع الإعلانات عبر الإنترنت.

وأضاف أن شركة التواصل الاجتماعي تعطي الأولوية لجمع البيانات من المستخدمين بدلاً من حمايتهم من سوء المعاملة، وقاد ساندي باراكيلاس جهود فيسبوك لإصلاح مشاكل الخصوصية على منصة المطورين قبل طرحها الأولي للعامة في عام ٢٠١٢، وقد وجد أن الشركة تعطي الأولوية داخلياً لجمع البيانات من مستخدميها بدلاً من حمايتهم من سوء المعاملة التي يتعرضون لها ضمن المنصة.

وعمل ساندي باراكيلاس بصفة مدير للعمليات ضمن فريق منصة فيسبوك في عامي ٢٠١١ و٢٠١٢، وأضاف أن حقيقة قيام فيسبوك بإعطاء الأولوية لجمع البيانات على حماية المستخدم والامتثال التنظيمي هو بالضبط ما جعلها جذابة جداً، واقترح أن الشركة التي يديرها مارك زوكربيرج مهووسة بتغطيتها الصحفية، وبأنها سوف تحمي بيانات المستخدم عندما تكون متورطة من خلال حديث سلبي عن هذا الأمر من الصحافة أو المنظمين.

ويعد باراكيلاس أحدث المديرين السابقين الذين عملوا ضمن الشركة وقاموا بانتقادها هذا العام، حيث قال "كانت الرسالة واضحة، حيث كانت الشركة تريد فقط أن تتوقف القصص السلبية، ولم تهتم حقاً بكيفية استعمال البيانات"، لا ينبغي أن يسمح المشرعون لفيسبوك بتنظيم وضبط نفسها لأن ذلك لن يحدث في عصر الأخبار المزيفة واستعمال الحكومات الأجنبية للمنصة من أجل التأثير على الانتخابات، ولأن الشركة ليست مهتمة في أي نوع من أنواع التنظيم الذاتي".
كما تحدث باراكيلاس عن اكتشافه قيام أحد مطوري الألعاب الاجتماعية باستعمال بيانات فيسبوك لتوريد حسابات شخصية للأطفال بشكل تلقائي ودون موافقتهم، في حين قام مطور آخر بطلب الإذن للوصول إلى رسائل المستخدم ضمن فيسبوك ونشر الصور، ويقول إنه عندما أبلغ عن هذه الحوادث لرؤسائه في العمل لم يهتموا على الإطلاق.

وأشار المدير السابق إلى العديد من مشاريع القوانين المعروضة على الكونغرس، بحيث يعتمد أحد تلك المشاريع على قيام فيسبوك بنفسها بالإبلاغ عن المستخدمين الذين ينتهكون قوانينها، فيما يخص خطاب الكراهية، في حين يعتمد مشروع قانون آخر على فيسبوك من أجل فرض تنصل المشتري للإعلانات السياسية.

ويتوقع أن ترتفع مبيعات الإعلانات هذا العام على فيسبوك بنسبة ٤٥ في المئة لتصل إلى ٢٧.٦ مليار دولار أميركي، وذلك وفقاً لتحليلات تومسون رويترز، ويساعد مثل هذا النمو على رفع أسهم الشركة أكثر من ٥٠ في المئة هذا العام، وجعل المؤسس والرئيس التنفيذي مارك زوكربيرج خامس أغنى شخص في العالم.

التاريخ : 11/21/2017 11:30:28 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط