الإثنين 10-12-2018   

العساف اول مدرب اردني يفوز بجائزة"ابن راشد" للابداع الرياضي

النهر نيوز - كسب رئيس مدربي منتخبات التايكواندو فارس العساف جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للابداع الرياضي، ليكون اول مدرب اردني يحصل على الجائزة، واول مدرب عربي في التايكوندو يحصل على الجائزة وسيتم تكريمه خلال الحفل الذي سيقام في دبي في كانون الثاني القادم.

الجائزة التي منحت للعساف جاءت بعد حصوله على انجازات لافتة على مختلف الصعد، حيث نجح المدرب الاردني (من اصغر المدربين في العالم الحاصلين على الحزام الاسود ٧ دان) بتحقيق انجازات عالمية ابرزها تحقيق برونزية بطولة العالم للتايكوندو في عام ٢٠١٧ في كوريا الجنوبية، وبطولة الجائزة الكبرى السلسلة الاولى في موسكو، بالإضافة إلى نجاح العساف بقيادة لاعب المنتخب احمد ابو غوش للحصول على اول ميدالية اردنية في تاريخ الاولمبياد، وجاءت الميدالية بلون الذهب في اولمبياد ريو دي جانيرو البرازيلية لعام ٢٠١٦.

وعبر العساف عن بالغ سعادته بوصوله الى هذه المرتبة، مؤكدا أن هذه الانجازات تمنحه دفعا معنويا لمواصلة حصد الانجازات التي تساهم في رفع علم الوطن عاليا خفاقا في المحافل الخارجية.

واشار العساف في تصريح لوكالة الانباء الاردنية "بترا" إلى أن دعم واهتمام رئيس اتحاد التايكواندو سمو الامير راشد بن الحسين، ساهم في الارتقاء بالتايكواندو الاردنية على صعيد اللاعبين والمدربين، مؤكدا أن هذا الدعم يمنح اسرة التايكواندو مزيدا من الاصرار بحثا عن مزيد من الانجازات.

العساف رسم الفرحة على الشعب الاردني على وجه الخصوص والعربي على وجه العموم بالميدالية الاولمبية، قبل أن يحصل على التكريم الاغلى من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني الذي منحه وسام التميز من الدرجة الاولى، كاكبر تكريم لهذا المدرب الذي قاد المنتخب للوصول الى قائمة الدول العالمية التي تحصل على ميدالية ذهبية في الاولمبياد، ليكون التكريم بمثابة الحافز له لمواصلة رحلة التحدي لايصال اكثر من لاعب نحو اولمبياد طوكيو ٢٠٢٠، بالاضافة الى ان التكريم جاء بمثابة الحافز لكل الرياضيين بان يقدمو كل ما في جعبتهم من اجل الوصول للعالمية، ومواصلة رحلة التحدي للمحافظة على المكانة المرموقة للتايكوندو.

سجل العساف الزاخر بالانجازات منذ العام ٢٠٠٥ كأفضل رياضي اردني، وحقق ميداليتين ذهبية وبرونزيه ببطوله العالم في تركيا ٢٠٠٨، وفضيه العالم بالتصفيات الأولمبية المكسيك ٢٠١٠، وفضية العالم للناشئات ٢٠١٠، والميدالية الفضية الوحيدة في تاريخ الاردن بالناشئات باولمبياد الشباب في سنغافورة ٢٠١٠، وفضية العالم السيدات، وهي الميدالية الفضية الوحيدة على مستوى بطولات العالم للسيدات، وحصد المنتخب الوطني فيها ٨ ميداليات ذهبية في البطولة العربية في الامارات عام ٢٠١١، وافضل مدرب في آسيا ٢٠١٢، وثلاث ذهبيات في بطولة آسيا للشباب في فيتنام، وافضل نتيجة في تاريخ الاردن ذهبية وفضية وبرونزية في بطوله العالم في شرم الشيخ ٢٠١٢، وفضية العالم سيدات ٢٠١٣، وحقق العساف لقب ثاني افضل مدرب في العالم للعام ٢٠١٦، وذهبية تاهيل لاولمبياد ريو ديجانيرو عن قارة آسيا التي اقيمت في الفلبين ٢٠١٦، وذهبية اولمبياد ريو في البرازيل، وهي الاولى على المستوى العربي، وبرنزية العالم في كوريا عام ٢٠١٧ وبرونزية الجائزة الكبرى في موسكو ٢٠١٧ وذهبية الجائزة الكبرى في لندن ٢٠١٧ والحصول على المركز الاول في بطولة اليونان الدولية.

انجازات العساف عجلت ياستقطابه للمديرية العامة لقوات الدرك، وذلك للعمل على تدريب كافة الدورات الرياضية والتي يعمل من خلالها العساف على اختيار العناصر المهمة لتمثيل منتخبات الدرك والتي ينعكس ايجابا على المنتخبات الوطنية.

التاريخ : 12/20/2017 1:15:27 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط