السبت 20-7-2018   

الثلوج تكسو رمال الصحراء الكبرى

النهر نيوز - اكتست مناطق واسعة من الصحراء الكبرى شمال إفريقيا باللون الأبيض، إثر عاصفة ثلجية نادرة انخفضت فيها درجات الحرارة إلى ما دون الصفر ليلاً، في ظاهرة هي الأولى من نوعها في أوسع صحارى العالم منذ عام 1979، حين تساقطت الثلوج إثر عاصفة لم تدم سوى نصف ساعة، وكانت سماكة الثلج حينها رقيقة للغاية مقارنة بالثلوج الحالية.

وكست الثلوج البيضاء، مساحة مهمة من منطقة عين الصفراء الجزائرية، وسط انخفاض لدرجة الحرارة وارتباك في حركة المرور. ووصل سُمك الثلوج إلى قرابة 60 سنتيمتراً.

ولم يقتصر الأمر على المناطق الشمالية من الصحراء، بل وصل حتى إلى وسط وغرب وشرق الصحراء الجزائرية، مثل مناطق بشار، وأدرار، وبسكرة، وتندوف، ووادي سوف، والنعامة.

ولم تعتد المناطق الصحراوية في الجزائر تسجيل تساقط ثلوج، كما أن المطر نفسه نادراً ما يهطل فيها. ولقي مشهد الثلوج في قلب الصحراء إعجاباً واسعاً على المنصات الاجتماعية، وأبدى معلقون ذهولهم أمام مشهد الرمال الملتحمة بالثلوج الناصعة.

التاريخ : 1/11/2018 4:05:33 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط