الأربعاء 19-12-2018   

منطقة السرو وغياب الجهات الرقابية .. ماذا يحدث؟

النهر نيوز - عندما تغيب المسؤولية والجهات الرقابية تصبح الأمور مشاعاً والخروج على القانون اسهل الوسائل لتحقيق المكاسب الشخصية .

منطقة السرو تتبع لمحافظة البلقاء وهي منطقة حيوية وجميلة ولكن تشوهها البسطات والبكبات وأكشاك القهوة التي تستخدم لأغراض غير مرخصة وتحتل طرقات المنطقة وتحديداً الشارع العام.

هذه الفوضى صارت تسبب إزعاجات لسكان المنطقة واصحاب المحلات التجارية ومنافستها فأين دور المحافظة والبلدية وكل جهة تتمتع بالرقابة؟ أم ان هذه الجهات غائبة او تغيّب نفسها بنفسها؟

التاريخ : 1/12/2018 11:09:08 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط