الأربعاء 26-9-2018   
المنامة تدين 169 متهماً بالإرهاب وتأسيس "حزب الله البحرين"    طقس خريفي معتدل في أغلب مناطق المملكة الأربعاء    خبراء:"قانون الضريبة مخالف لادعاءات الحكومة ويشكل خطورة على الاقتصاد الأردني"    عاصفة متوسطية قويّة تُهدد شمال ليبيا واليونان وغرب تركيا    المنامة تدين 169 متهماً بالإرهاب وتأسيس "حزب الله البحرين"    عاصفة متوسطية قويّة تُهدد شمال ليبيا واليونان وغرب تركيا    مؤسسا تطبيق "إنستغرام" يقدمان استقالتهما    السمنة ستتجاوز التدخين كمسبب للإصابة بالسرطان    بريطانيا ستعامل الأوروبيين كسائر المهاجرين بعد بريكست    بريطانيا تستضيف مؤتمرا لدعم الاقتصاد في الأردن    واشنطن تعتقل طالباً صينياً بتهمة التجسس    شاب يحاول الانتحار في ضاحية الرشيد    أحزاب وقوى تنظم وقفة وسط البلد الجمعة احتجاجاً على مشروع قانون ضريبة الدخل    وفاة الطفل هاشم الكردي المعتدى عليه من «فاردة المفرق»    الملك: فكرة الدولة الواحدة فكرة بشعة وليست بديلا عن حل الدولتين    

نواب : زواتي زادت الطين بلة..

النهر نيوز - قال نواب إن حديث وزيرة الطاقة هالة زواتي حول آلية تسعير المحروقات "يزيد الطين بلة"، حيث أنها لم تقم إلا بعرض مجموعة من صور الانفوغراف ضمن "حملة العلاقات العامة التي تقوم بها الحكومة لتجميل صورتها".

وأضاف النواب إن المواطن أصبح أكثر يقينا بكون الحكومة الحالية لن تفعل شيئا غير الخروج بمزيد من التصريحات للرأي العام، وإعادة تدوير القرارات الايجابية السابقة ونسبها على أنها من انجازاتها، لتوحي بالتزامها بما أعلنت عنه سابقا، والحقيقة أنها لم تفعل شيئا على الأرض..

الوحش: خدعة للناس

عضو اللجنة المالية في مجلس النواب، الدكتور موسى الوحش، تحدّى الحكومة بأن "تشرب حليب السباع، ولو مرة واحدة، وتعلن على الملأ طريقة تسعير المحروقات الحقيقية وبصورة مقنعة، وأن تحدد أين تذهب فروقات أسعار المحروقات"، مشككا في قدرة الحكومة على أن تكون "شفافة".

وقال الوحشإن كل ما يجري الآن هي محاولات تجميلية ترقى لأن نُطلق عليها "خداع المواطنين"، مؤكدا على أن الحكومة لن تفعل أو تقدّم شيئا أكثر ما قدمته الحكومات السابقة "حيث أن أي حكومة لا تمتلك الولاية العامة لن تفعل شيئا غير تمرير القرارات التي تُفرض عليها".

وتساءل الوحش: "نريد أن نعرف لماذا كانت تنكة البنزين تباع من 8-11 دينارا عندما كان برميل النفط بـ 150 دولارا، وأصبحت اليوم تُباع بـ 18 دينارا بالرغم من كون سعر برميل النفط 70 دولارا فقط؟".

وختم الوحش حديثه بالتأكيد على أن حديث الوزيرة لم يكن مقنعا ولا جديدا، مشددا على أن الحكومة ستبقى تسير بنفس سياسات سابقتها طالما أن النهج لم يتغير..

الشعار: الوزيرة قالت إنها لن تفعل شيئا!

من جانبها قالت النائب رندا الشعار إن ما تحدثت به الوزيرة غير مقنع، كما أنه لا يعتبر دليلا على شفافية الحكومة الحالية، فالتسعيرة لا زالت غير واضحة ولا مقنعة بعد كلّ ذلك الشرح.

وكشفت الشعار عن حوار دار مع الوزيرة قبيل خروجها بالمؤتمر الصحفي، حيث قالت زواتي إنها "لن تستطيع فعل أي شيء حتى لا تنخفض ايرادات الخزينة"، مشيرة إلى أن ظهور الوزيرة في المؤتمر زاد الطين بلة.

وأضافت الشعار إن المواطن عندما وقف على الدوار الرابع لم يكن يسعى لاسقاط قانون ضريبة الدخل وحسب -كما يعتقد البعض- بل كان يُعبّر عن الحالة الصعبة التي وصلها نتيجة النهج الجبائي واستمرار رفع الأسعار عليه.

وقالت الشعار إن الحكومة الحالية تعمل على تضميد بعض الجراح لكسب تعاطف الناس ونيل ثقة النواب، وهي في الواقع لا تعرف ماذا يعني رفع تعرفة الكهرباء على أبناء المناطق الأقلّ حظّا كما أن لا تشعر بمعاناة الفقراء لتأمين ثمن كيلو الخبز..

التاريخ : 7/5/2018 10:22:24 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط