الإثنين 17-12-2018   

الحمود من إدارة الترخيص : الجهود المبذولة محل تقدير

النهر نيوز - أكد مدير الامن العام اللواء فاضل الحمود أهمية الاستمرار في تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين وتسهيل إجراء المعاملات بما يوفر الوقت والجهد عند مراجعة أي من أقسام الترخيص في المملكة، وبما يواكب متطلبات العمل وفق أحكام القانون.

وقال اللواء الحمود خلال زيارته اليوم إلى إدارة ترخيص السواقين والمركبات أن الجهود المبذولة من قبل العاملين في هذه الوحدة محل تقدير، لتعزيزها من منظومة السلامة المرورية، عبر الإجراءات المنفذة سواء بالتأكد من أهلية الأشخاص المتقدمين للحصول على رخص القيادة بكافة فئاتها، أو التحقق من صلاحية المركبات المختلفة فنياً للسير على الطرقات، لا سيما في الظروف الجوية الصعبة التي يشهدها فصل الشتاء، مشيرا أن وجود خلل في صلاحية المركبات يعد من المخاطر التي تهدد مستخدمي الطريق وسائق المركبة نفسه.

وأشاد مدير الأمن العام بدور إدارة الترخيص في تنفيذ أحكام قانون السير والأنظمة والتعليمات الصادرة بموجبه حيث أن الجهود المبذولة من قبل العاملين فيها تضبط جانبا كبيرا من عملية تنظيم العناصر المرورية الأهم وهي السائق والمركبة، مؤكدا على أن هذه الإدارة الخدمية تقوم بدور كبير في تحقيق معايير السلامة المرورية وتساند جهود الإدارات المرورية الأخرى من جهة والقطاعات الحكومية القائمة على تنظيم العملية المرورية في المملكة من جهة أخرى.

ودعا اللواء الحمود إلى متابعة ما يقدم من خدمات في إطار من الشفافية والدقة، والحرص على توفير كافة الإمكانات الفنية والإدارية والتقنية التي تسهل على المراجعين الحصول على خدمات سريعة ومتميزة تواكب التزايد الملموس لحجم العمل ومتطلباته والعمل على التوسع في الخدمات الالكترونية لتوفير الوقت والجهد على المواطن في المعاملات التي لا تتطلب حضوره شخصيا .

من جهته أكد مدير ادارة الترخيص والمركبات العميد المهندس هاشم الخصاونة أن إدارة ترخيص السواقين والمركبات مستمرة في تنفيذ خططها في رفع كفاءة العاملين في الادارة لتعزيز قدراتهم في أداء واجباتهم بما يتوافق والتحديث الالكتروني للعمل ويواكب التشريعات الناظمة لعملهم.

وأضاف العميد الخصاونة أن الإدارة طبقت إجراءات جديدة لفحص سائقي الدراجات بما يضمن قدرتهم ومهاراتهم على قيادة الدراجات الآلية والتي تتطلب مهارات مختلفة لسائقيها عن سائقي المركبات الأخرى، حيث أن الإجراءات الحالية ستقيِّم قدرة المتقدم للحصول على هذه الرخصة في تعامله مع ظروف الطريق المختلفة، ومهاراته في قيادة الدراجة الآلية واستجابته لعدد من المتغيرات خلال الفحص للتأكد من انه مؤهل لاستخدامها على الطرق العامة، كما واستعرض حجم الجهود المبذولة وأبرز ما تم من تطوير على عمل الأقسام المختلفة للحفاظ على المستوى المتميز من الخدمة المقدمة للجمهور والقائم على تسخير كافة الإمكانات نحو خدمة أمنية ومرورية فضلى.

التاريخ : 11/13/2018 5:35:47 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط