الجمعة 21-2-2019   

شاشات اللمس في مطاعم الوجبات السريعة تعاني من مشكلة {الفضلات الآدمية}

النهر نيوز- أظهرت تحاليل مخبرية أجريت على عدد من شاشات اللمس المستخدمة في سلسلة مطاعم وجبات سريعة عالمية وجود آثار للفضلات الآدمية على جميع الشاشات التي خضعت للفحص المجهري، بحسب تحقيق أجرته صحيفة «مترو» البريطانية الواسعة الانتشار. وكانت العينات قد أُخذت عن طريق مسح أسطح شاشات اللمس المستخدمة في سلسلة مطاعم شهيرة منتشرة بمختلف أنحاء البلاد، وكانت المفاجأة وجود بكتيريا «كوليفورم» القولونية البرازية بجميع الشاشات.
وفي تعليقه على نتائج التحاليل، أفاد البروفسور باول ماتويل، أستاذ الميكروبيولوجي بجامعة «لندن متروبوليتان»، بقوله: «لقد فوجئنا جميعاً بوجود هذا الكم من جراثيم الأمعاء والبراز على شاشات اللمس. فهذا ما يسبب البكتريا التي تسبب الأعراض التي يشكو منها الناس في المستشفيات».
استطرد ماتويل قائلا: «إن بكتيريا إنتروكو كاكوس تعتبر إحدى جراثيم المعدة التي تعيش في أمعاء البشر والحيوانات، حتى الأصحاء منهم، فالعملية تبدأ بعدما يختار رواد المطعم وجباتهم المفضلة بالضغط على شاشة اللمس، ثم التقاط وجبة البرغر وتناولها، في الغالب من دون التوجه إلى الحمام لغسل اليدين». استطرد ماتويل: «إن هذا النوع من البكتيريا المعوية هو ما يؤدي إلى الاضطرابات المعوية التي يمكن أن تتسبب فيما يعرف بالصدمة التسممية»، مضيفاً أن «رؤية نوع آخر من البكتيريا يسمي ستافيلو كوكاس على تلك الشاشات كان مصدر قلق بالغ؛ لأن ذلك من شأنه أن ينقل العدوى بدرجة كبيرة. فالعملية تبدأ من لمس المستخدم للمنطقة المحيطة بأنفه ثم يضع إصبعه على الشاشة لتنتقل العدوى لشخص آخر، وإذا كان هناك جرح صغير باليد، قد يتسلل الميكروب من خلاله ليصبح الأمر خطيراً بالفعل».
وفي هذا الصدد، أشارت الدراسة التي أجرتها صحيفة «مترو» إلى «القلق البالغ الذي اعترى الباحثين من أن تتحول بكتيريا ستافيلو كوكاس إلى نوع مقاوم للمضادات الحيوية. والخطر قائم بالفعل في بعض مناطق العالم مثل أفريقيا من أن تتسبب تلك البكتريا في صدمات التسمم».

التاريخ : 11/30/2018 1:32:01 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط