الأربعاء 18-12-2018   

ولادة أول طفل عن طريق نقل رحم من متبرعة متوفية

النهر نيوز- وضعت امرأة في البرازيل مولودة بعد أن خضعت لعملية زرع رحم من متبرعة متوفية في أول حالة ناجحة من نوعها.
وشملت الحالة التي نشرتها مجلة "لانسيت" الطبية توصيل أوردة من رحم المتبرعة بأوردة المتلقية وكذلك توصيل الشرايين والأربطة والقنوات المهبلية، في عملية جراحية استغرقت 10 ساعات.
وتأتي الولادة بعد فشل 10 حالات سابقة، جرى خلالها نقل أرحام من متبرعات متوفيات، في إنجاب مولود حي.
وولدت الطفلة بصحة جيدة ووزنها 2.5 كيلوغرامات في مدينة ساو باولو البرازيلية، حسبما ذكر أطباء في مقال نشر بدورية لانسيت الطبية.
وذكر الأطباء أن علاج عقم الرحم عن طريق الزرع من متبرعة متوفية، فتح الطريق لحمل صحي للمصابات بالعقم دون الحاجة لمتبرعات على قيد الحياة.
يشار إلى أنه أجريت في السابق 39 عملية زرع أرحام من متبرعات على قيد الحياة، أثمرت 11 طفلا، لكن هذه هي المرة الأولى التي يولد فيها طفل من رحم امرأة متوفية.

التاريخ : 12/5/2018 9:11:52 AM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط