الثلاثاء 25-6-2019   

الضمان تطلق حملة المهن الخطرة لعام 2019

النهر نيوز- دعت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي المنشآت المنضوية تحت مظلة الضمان الاجتماعي إلى الإسراع بتزويد فروع المؤسسة التابعة لها ببيانات تتضمن أسماء العاملين لديها في مهن خطرة متضمّنة أجورهم ومِهَنَهم، وعلى النماذج المخصصة لذلك.

وبين الناطق الرسمي باسم المؤسسة موسى الصبيحي أن عدد المؤمن عليهم الفعّالين المصنّفين كعاملين في المهن الخطرة بلغ 137601 مشتركاً، مبيناً أن قانون الضمان الاجتماعي النافذ حالياً رقم (1) لسنة 2014 أتاح للعامل في المهن التي تم اعتمادها رسمياً كمهن خطرة إمكانية التقدم للحصول على راتب تقاعد مبكر إذا انتهت خدماته بعد إكمال سن (45) من عمره.

وأضاف في بيان أصدرته المؤسسة اليوم الاثنين، أن قانون الضمان عرّف المهن الخطرة بأنها المهن التي تؤدي إلى الإضرار بصحة أو حياة المؤمّن عليه نتيجة تعرضه لعوامل أو ظروف خطرة في بيئة العمل على الرغم من تطبيق شروط ومعايير السلامة والصحة المهنية، مشيراً أنها المرّة الأولى التي يتعامل فيها القانون مع المهن الخطرة، والتي تم تحديدها في جدول خاص ملحق بنظام المنافع التأمينية.

وشدّد الصبيحي على ضرورة قيام ضباط ارتباط المنشآت بمراجعة فروع الضمان التابعة لها منشآتهم وتزويدها بالبيانات المطلوبة وعلى النماذج المحددة لذلك، تجنباً للغرامات التي يفرضها القانون في حال التأخّر عن سداد الاشتراكات وتزويد المؤسسة بالبيانات المطلوبة ضمن المواعيد المحدّدة قانوناً، مضيفاً أنه بالإمكان زيارة الموقع الالكتروني للمؤسسة والاطلاع على قائمة المهن الخطرة التي أجازها قانون الضمان الاجتماعي.

ويذكر أن تحديد المهن الخطرة اعتمد على عدد من الأسس تتمثل في: الإضرار بصحة المؤمّن عليه العامل مما يحدّ من مقدرته على العمل مع تقدمه في السن، ويقلل من كفاءته في ممارسة هذه المهنة، والمتطلبات العالية لبعض المهن التي لا تسمح للمتقدمين في السن بمزاولتها، وكذلك تزايد تعريض حياة المؤمن عليه للأخطار مع تقدمه في السن وزيادة احتمالية الوفاة المبكّرة مما يؤدي إلى تقصير معدل الأعمار قياساً لمتوسط الأعمار لبقية المهن.

التاريخ : 1/28/2019 4:40:02 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط