الأربعاء 25-6-2019   

ممدوح العبادي غاضباً: أشباه سياسيين أردنيين

النهر نيوز - قال نائب رئيس الوزراء الاسبق د. ممدوح العبادي إن بعض السياسيين الاردنيين يوافقون على تفاصيل صفقة القرن بل ويروجون لها.

واضاف في تصريحات صحفية ان أحد أشباه السياسيين الاردنيين يروج اليوم للهوية الوطنية الاردنية الجديدة، وهو ما يتوافق مع ما يريده الصهاينة في صفقة القرن، متسائلا ماذا تعني الهوية الاردنية الجديدة الا اذا كانت هوية اردنية فلسطينية هنا في الاردن.

وأضاف، كل من يتحدث عن عقد اجتماعي جديد في الاردن فإنه يروج لدولة فلسطينية أردنية في الضفة الشرقية.

وأكد ان هناك في الاردن مسؤولين يوافقون على صفقة القرن، لكنه قال ان هذه الصفقة ليست قدرا على الفلسطينيين كما انها ليست قدرا على الاردنيين.

وقال: الملامح الغامضة لصفقة ترمب مقصودة، مشيرا الى ان الرئيس الامريكي دونالد ترمب يرغب أولا أن ينتخب مرة أخرى، وطريقه في ذلك انه ينتمي الى الطائفة الانجليكانية التي تؤمن بان الضفة الغربية التي يطلق عليها مثل اليهود (اليهودا والسامرة) وانها يجب ان تبقى بيد دولة اسرائيل ليأتي المسيح للمرة الثانية ويصبح اليهود مسيحية ايضا.

واضاف ترمب يظن انه سيصبح رئيساً تاريخياً بحل قضية لها معلقة مئة عام، وهذا هو هوسه، وهذا ما تقوله له الصهيونية العالمية التي يريد ارضاءها لاعادة انتخابه مرة أخرى.

التاريخ : 4/15/2019 6:04:27 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط