الأربعاء 18-6-2019   

الوزير نضال البطاينة.. سرعة الضوء في المناصب والتصريحات

النهر نيوز - بسرعة الصاروخ جاء رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بالمغترب في الامارات نضال البطاينة الى ديوان الخدمة المدنية لينقذ الاردن من بطالة المتقدمين بطلبات التوظيف.

ظلت الملفات في بطون اجهزة الكمبيوتر والادراج والرفوف رغم تصريحات المنقذ البطاينة و"الفتاوى"، التي حط بها على رؤوس الاردنيين والطلبة الخريجين والباحثين عن عمل، فغادر الديوان دون اثر يتركه.

وبسرعة الضوء كان البطاينة يحمل حقيبة العمل وكأن الذين يأتي بهم الرزاز دون سواهم من الكفاءات الاردنية هم افضل الوزراء ووحدهم الذين يعملون بالوزارات والمؤسسات وينهضون بها في كل زمان ومكان مع ان المواطن لم يلمس اي تحسن على الخدمة او جديد في حل المشكلة.

المصادر التي وردت "مدار الساعة" أكدت ان الوزير برع في اجراء تنقلات الموظفين في وزارة العمل وكأن عملية النقل هي معضلة العمل الوظيفي!

مشكلة الوزراء انهم يريدون إقناع الناس بهم من خلال الاعلام في حين ان الوقائع على الارض هي التي تؤكد ان هذا الوزير في مكانه المناسب وهذا وزير يبحث عن الصورة والكلمة.

التاريخ : 6/12/2019 7:28:32 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط