الجمعة 21-9-2018   
مسؤول ووزير سابق ينشغل بـ «لايكات»    مسؤول ووزير سابق ينشغل بـ «لايكات»    خليل عطية: هذا ما استفزني اكثر من مشروع "قانون ضريبة الدخل"    وزير المالية: المواطنون سيلمسون الاثر الإيجابي على السلع "المخفضة والمعفاة" ضريبياً    تشنّ هجمات قاتلة.. "الدبابير المدارية" تُرعب الفرنسيين    الرئيس اللبناني السابق يدعو مواطنيه لـ"ثقافة الحشيشة"    غواصون يرفعون نصف طن من نفايات جوف البحر في العقبة    الخدمة المدنية تدعو معلمين ومعلمات للامتحان التنافسي (أسماء)    خطباء مساجد يدعون لتحصين الشباب ضد آفة المخدرات    بدء تطبيق تخفيض وإعفاء بعض السلع من ضريبة المبيعات    إغلاق مخبز وإتلاف 7 أطنان من المواد الغذائية بالعقبة    تحطيم قسم الاسعاف والطوارئ في مستشفى المفرق    ارتفاع أسعار النفط    تفكيك مخيم الركبان عند مثلث الحدود “السورية الأردنية العراقية”    حصة الفرد من المياه في محافظات الشمال لا تتعدى 80 لترا يوميا    

إنفوغرافيك.. من هم المسلمون الأميركيون؟

النهر نيوز - يواصل الرئيس الأميركي الجديد الجمهوري دونالد ترامب إثارة الجدل بشأن كثير من القضايا، وآخرها قضية حظر دخول مواطني 7 دول إسلامية، منها 6 عربية.
وأثار هذا القرار ضجة واسعة داخل الولايات المتحدة وخارجها، بعدما بدء العمل في تطبيقه منذ الجمعة، حيث خرجت تظاهرات مناهضة للقرار في عدد من المدن الأميركية.
المسلمون والتوزيع الإثني والسكاني
على أي حال، بينما تشير تشير دراسات إلى أن عدد المسلمين في الولايات المتحدة يزيد على 5 ملايين مسلم، فإن أخر التقديرات تشير إلى أن عددهم يصل إلى 3.3 مليون مسلم، وهذا العدد لا يشكل أكثر من 1 في المئة من إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة.
ويشكل الأميركيون الذين يدينون بالمسيحية ما نسبته 70.6 في المئة من إجمالي عدد السكان، في حين تصل نسبة غير المؤمنين إلى قرابة 23 في المئة.
النسبة المتبقية من أتباع الديانات والعقائد تتوزع على النحو التالي: يشكل اليهود ما نسبته 2 في المئة من المجتمع الأميركي، ويليهم المسلمون بنسبة 1 في المئة، ثم أتباع المذهب البوذي والهندوسي، الذين يتقاسمون النسبة المتبقية أي 0.7 في المئة لكل منهم.

التاريخ : 1/29/2017 7:41:28 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط