الإثنين 22-10-2017   

أطباء بلا حدود تحذّر من مأساة إنسانية في اليمن

النهر نيوز - أقامت منظمة أطباء بلا حدود مؤتمرا صحفيا صباح الأربعاء في عمان للتعبير عن مخاوفها حول الوضع الانساني في اليمن .
وأكدت المنظمة على لسان نائب مديرها في الاردن تمام عودات ان المدنيين في اليمن يدفعون ثمنا باهضا جراء النزاع المسلح، مؤكدة أن الملايين من اليمنيين بحاجة لمساعدات عاجلة.
واشار الى ان الكثيرين منهم فقدوا مصادر عيشهم وأن معظم الموظفين الحكوميين لم يحصلوا على رواتبهم منذ اشهر .
وبين تمام أن أبرز ما ينقص الشعب اليمني حاليا هي مصادر مياه الشرب الآمنة والصرف الصحي الملائم ووسائل النظافة .
وبرر تمام عدم وجود المساعدات من قبل المنظمات الدولية في صعوبة وصول هذه المنظمات الى المدنيين .
وكشف تمام ان 26 عشرين فردا من كوادر اطباء بلا حدود ومرضى فقدوا في 4 حالات قصف للمرافق الصحية، وان اطباء بلا حدود تعمل في 11 مستشفى ومركز صحي في اليمن .
وذكر ان المنظمة تقدم الدعم لـ 28 مرفقا صحيا اخرا في 10 محافظات وان هناك 2000 موظف دولي ومحلي يعملون هناك.
وعالجت اطباء بلا حدود خلال الـ 20 شهرا مضو اكثر من 56 الف مصاب حرب في اليمن وساعدت في ولادة 23 الف طفلا وادخلت 4400 طفل في برامج الاغذية التابعه للمنظمة .
من جانبه اكد مدير المنظمة في اليمن جون بيسلين ان 4 مستشفيات تابعة لمنظمة اطباء بلا حدود تعرضت للقصف وان الكثير من كوادرها الطبية تعرضوا للاعتقال .
واوضح جون ان المنظمة تعمل حاليا على منع انهيار النظام الصحي في اليمن.
وذكر ان المنظمة تحتاج حاليا الى ادخال كل ما يلزم للمستشفيات التي تعرضت للقصف .

التاريخ : 2/15/2017 3:31:58 PM

التعليقات
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر ، كن أول من يعلق
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  
جميع الحقوق محفوظة لموقع النهر الاخباري
لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر " النهر الاخباري "
الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط