زين

600x80 1

80c5fe9eacfd4fccf82c70db50f535b9

بنك الإسكان يعقد أسبوعاً تفاعلياً توعوياً حول أهمية الكشف المبكر عن مرض السرطان

08 تشرين2/نوفمبر 2021

بالتزامن مع الشهر الوردي (أكتوبر)، شهر التوعية بمرض سرطان الثدي وشهر التوعية بمرض سرطان البروستات (نوفمبر)، عقد بنك الإسكان- البنك الأكثر والأوسع انتشاراً- وبالتعاون مع مؤسسة الحسين للسرطان أسبوعاً تفاعلياً توعوياً لموظفيه تضمن العديد من الفعاليات التي تعكس حرص البنك واهتمامه بصحة وسلامة موظفيه، إضافة إلى مساعيه لتعزيز التواصل من خلال التوعية والتثقيف في الجانب الصحي.

وخلال الأسبوع التوعوي، عقد البنك عدداً من المحاضرات التوعوية الوجاهية حول أهمية الكشف المبكر عن سرطاني الثدي والبروستات، ألقاها محاضرين مختصين من مؤسسة الحسين للسرطان في مقر الإدارة العامة للبنك، فيما تم بث هذه المحاضرات إلكترونياً ليتمكن بقية موظفي وموظفات البنك من الحضور والاستفادة منها.

ووضع البنك - الذي أضاء مبناه الرئيسي باللون الزهري خلال شهر تشرين الأول الماضي ويزدان باللون الأزرق طيلة شهر تشرين الثاني الجاري في مبنى الإدارة العامة – بوث لدكان الخير Hope Shop التابع لمؤسسة الحسين للسرطان، وذلك لعرض وبيع منتجات دكان الخير لموظفي البنك فيما يعود ريع مبيعاته لدعم برامج مؤسسة الحسين للسرطان.

كما تضمن الأسبوع التفاعلي رسائل توعوية ونصائح صحية، وقدم البنك لكافة الموظفات والموظفين الراغبين بإجراء فحوصات الكشف المبكر قسائم للفحص لدى مركز الحسين للسرطان.

ويعد تنفيذ هذا الأسبوع التفاعلي، ترجمة واضحة لاستراتيجية بنك الإسكان المجتمعية سواء الداخلية التي يعبر من خلالها عن التزامه بدعم وتمكين موظفيه، أو الخارجية التي يسعى من خلالها إلى المساهمة في تعزيز التنمية المستدامة.

-إنتهى-

نبذة عن بنك الإسكان

تأسس بنك الإسكان - الذي يُعد اليوم واحداً من أكبر البنوك على الصعيدين الأردني والإقليمي وأكثرها تطوراً- في عام 1973، كأول بنك متخصص في تقديم التمويل الائتماني اللازم لدفع عجلة العمران السكاني في الأردن برأسمال قدره نصف مليون دينار، وبعد تحوله إلى بنك تجاري شامل في عام 1997 تمت زيادة رأسماله أكثر من مرة خلال السنوات الماضية، كان آخرها في عام 2017 حيث أصبح 315 مليون دينار أي ما يعادل (444 مليون دولار أمريكي).

وبفضل أدائه المتنامي وجودة أصوله ومتانة قاعدته الرأسمالية واستراتيجيته الثاقبة، رسخ البنك مكانته كصرح مصرفي يدعم عملائه من الأفراد والشركات ويقدم لهم مجموعة من الخدمات والحلول المصرفية والمالية والاستثمارية المبتكرة التي تُضاهي أفضل الخدمات المصرفية العالمية.

عُرف بنك الإسكان منذ تأسيسه بريادته في تقديم العديد من الخدمات المصرفية وتمكنه من إدخال مفاهيم مبتكرة في السوق المصرفي، ويقوم اليوم بدور رئيسي في التحول الرقمي الحديث الذي يشهده القطاع المصرفي الأردني.

وينفرد البنك، الحائز على العديد من الجوائز وشهادات التقدير المحلية والإقليمية والعالمية، بشبكة فروعه الداخلية والخارجية الواسعة في كل من الأردن وفلسطين والبحرين، إضافة الى البنوك والشركات التابعة داخل الأردن وخارج الأردن في كل من الجزائر وسوريا ولندن، ومكاتب التمثيل في العراق والامارات وليبيا.