69

8888889009

 

فع أسعار المحروقات: 6 قروش للبنزين 95 و3.5 للبنزين 90

31 أيار 2022

عقدت لجنة تسعير المشتقات النفطية في وزارة الطاقة والثروة المعدنية اليوم الثلاثاء الموافق 31 أيار اجتماعها الشهري لتحديد أسعار بيع المشتقات النفطية محليا للفترة من (1-30 حزيران القادم)، حيت تم استعراض الأسعار العالمية للنفط الخام والمشتقات النفطية خلال شهر أيار ومقارنتها بمثيلاتها لشهر نيسان الماضي.

وبلغ الفرق بين الأسعار المحلية للمشتقات النفطية حسب الكلفة الفعلية لشهر حزيران والأسعار المحلية المطبقة لشهر أيار الحالي حوالي 250 فلس/لتر للبنزين (أوكتان 90) و حوالي 270 فلس/لتر للبنزين (أوكتان 95) و للسولار والكاز حوالي 330 فلس/لتر.

ومن الجدير بالذكر أن أسعار البنزين بنوعيه بقيت مثبتة منذ بداية شهر شباط الماضي وحتى نهاية شهر نيسان الماضي حيث تم رفعها خلال شهر أيار بمقدار 35 فلس فقط، في حين بقيت أسعار الديزل والكاز مثبتة منذ بداية شهر تشرين الثاني 2021 وحتى نهاية شهر نيسان الماضي حيث تم رفعها خلال شهر أيار بمقدار 35 فلس فقط، وذلك على الرغم من الارتفاعات الكبيرة التي طرأت على أسعار المشتقات النفطية عالمياً، يضاف الى ذلك الارتفاع الكبير الذي طرأ على كلف الاستيراد نتيجة ارتفاع كلف الشحن و نقص الامدادات وهذا أدى إلى فجوة كبيرة في فارق السعر المحلي عن العالمي.

إلا أنه وبتوجيه من الحكومة و تماشياً مع سياسة رفع الدعم التدريجي عن اسعار المشتقات النفطية، فقد قررت لجنة تسعير المشتقات رفع أسعار مادة البنزين (أوكتان 95) في شهر حزيران القادم بمقدار 60 فلس/لتر فقط وصولاً إلى تطبيق آلية التسعير المعتمدة وفقاً لمعادلة تسعير المشتقات البترولية مع نهاية شهر آب من العام 2022، كما قررت اللجنة رفع أسعار مادة البنزين (أوكتان 90) والديزل والكاز في شهر حزيران القادم بمقدار 35 فلس/لتر فقط وصولاً إلى تطبيق آلية التسعير المعتمدة وفقاً لمعادلة تسعير المشتقات البترولية مع نهاية العام 2022.

مما يعني أن مقدار الرفع على سعر مادة البنزين (أوكتان 95) لشهر حزيران القادم شكل ما نسبته (22%) من فرق الكلفة الفعلية، و14% لمادة البنزين (أوكتان 90) و 11% لمادتي الديزل والكاز.

وبذلك يصبح سعر بيع البنزين (أوكتان 90 ) في شهر حزيران 920 فلس/لتر بدلاً من 885 فلس/لتر، ويصبح سعر البنزين (أوكتان 95) 1180 فلس/لتر بدلا من 1120 فلس/لتر، ويصبح سعر الديزل وسعر الكاز 685 فلس/لتر بدلاً من 650 فلس/لتر، مع الإبقاء على سعر أسطوانة الغاز عند سعر 7 دنانير للاسطوانة، في حين بلغت كلفتها 11 دينار و 85 قرشاً.

وتجدر الإشارة إلى أن معدل سعر خام برنت ارتفع إلى 112.7 دولار للبرميل في شهر أيار الحالي مقابل 104.4 دولار للبرميل المسجل في شهر نيسان الماضي.