69

8888889009

 

بنك الإسكان راعي ذهبي لمؤتمر "القطاع الصحي في إطار رؤية التحديث الاقتصادي

26 أيلول/سبتمبر 2022

أعلن بنك الإسكان – البنك الأكثر والأوسع انتشاراً في المملكة- عن رعايته عن الفئة الذهبية لمؤتمر "القطاع الصحي في إطار رؤية التحديث الاقتصادي" الذي نظمته الجمعية الأردنية للتأمينات الصحية تحت رعاية وزير الصحة الأسبق المهندس سعيد دروزة خلال الفترة 24- 25 أيلول الجاري في قصر الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات / فندق هيلتون - البحر الميت.

وجاءت رعاية بنك الإسكان للمؤتمر الذي أقيم بالتعاون مع المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ومؤسسة الحسين للسرطان ومجلس اعتماد المؤسسات الصحية، تماشياً مع استراتيجية المسؤولية الاجتماعية للبنك التي تدعم القطاع الصحي للنهوض به ومساندة توجهات الدولة في سعيها لتقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين.

ويهدف المؤتمر إلى رسم السياسات الصحية المتكاملة وصولا لنظام صحي متميز ضمن منظومة صحية متكاملة ذات أهداف إنسانية نبيلة تحقق للمملكة المكانة التي تستحقها على خارطة العالم، من خلال الاطلاع على تجارب الدول العربية والإقليمية في هذا القطاع، وتسليط الضوء على الواقع والتنظيم التشريعي للتأمين الصحي، بالإضافة إلى رفع المستوى العلمي والفني للعاملين في مجال التأمين الصحي، واستخدام الحوسبة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات كأداة مساعدة لأنظمة التأمين الصحي، إلى جانب بيان دور المؤسسات الوطنية والدولية في المساهمة في موضوع التمويل الصحي والحوكمة.

والجدير بالذكر أن الجمعية الأردنية للتأمينات الصحية تضم مختلف قطاعات متلقي الخدمة الطبية، وتهتم بالدفاع عن حقوق المواطنين، وتعمل على توفير فرص التعاقد مع الجهات الطبية، ورفع كفاءة ومستوى الخدمات الطبية المقدمة والحفاظ على أسعار الأطباء والمستشفيات وأسعار كافة مزودي الخدمات الطبية.

-انتهى-

 

 

 

 

 

 

نبذة عن بنك الإسكان

تأسس بنك الإسكان - الذي يُعد اليوم واحداً من أكبر البنوك على الصعيدين الأردني والإقليمي وأكثرها تطوراً- في عام 1973، كأول بنك متخصص في تقديم التمويل الائتماني اللازم لدفع عجلة العمران السكاني في الأردن برأسمال قدره نصف مليون دينار، وبعد تحوله إلى بنك تجاري شامل في عام 1997 تمت زيادة رأسماله أكثر من مرة خلال السنوات الماضية، كان آخرها في عام 2017 حيث أصبح 315 مليون دينار أي ما يعادل (444 مليون دولار أمريكي).

وبفضل أدائه المتنامي وجودة أصوله ومتانة قاعدته الرأسمالية واستراتيجيته الثاقبة، رسخ البنك مكانته كصرح مصرفي يدعم عملائه من الأفراد والشركات ويقدم لهم مجموعة من الخدمات والحلول المصرفية والمالية والاستثمارية المبتكرة التي تُضاهي أفضل الخدمات المصرفية العالمية.

عُرف بنك الإسكان منذ تأسيسه بريادته في تقديم العديد من الخدمات المصرفية وتمكنه من إدخال مفاهيم مبتكرة في السوق المصرفي، ويقوم اليوم بدور رئيسي في التحول الرقمي الحديث الذي يشهده القطاع المصرفي الأردني.

وينفرد البنك، الحائز على العديد من الجوائز وشهادات التقدير المحلية والإقليمية والعالمية، بشبكة فروعه الداخلية والخارجية الواسعة في كل من الأردن وفلسطين والبحرين، إضافة الى البنوك والشركات التابعة داخل الأردن وخارج الأردن في كل من الجزائر وسوريا ولندن، ومكاتب التمثيل في العراق والامارات وليبيا.