5 سنوات لمطلق النار على الامن

17 أيلول/سبتمبر 2019

قضت محكمة أمن الدولة اليوم وضع الثلاثيني الذي استقل مركبة الـ"رينج" بلوحة الأرقام المزوة "1"وأطلق النار على قوة أمنية وأثار جَلَبَة بمنطقة السابع خلال الشهر الأول لهذا العام، بالأشغال المؤقتة خمس سنوات بتجريمه بتهمة مقاومة الموظفين القائمين على تنفيذ قانون المخدرات بالسلاح.

جاء ذلك خلال جلسة علنية عقدتها المحكمة برئاسة القاضي العسكري الرائد عامر هلسة، وعضوية القاضيين العسكريين، النقيب ثامر القطيفان والنقيب عمر البطوش، وأدانت المحكمة ظنينين كانا برفقة المتهم بالمركبة بجنحتي حيازة مادة بقصد التعاطي وتعاطي المواد المخدرة.

وتتلخص تفاصيل القضية وفق لائحة الاتهام التي حصلت عليها "الرأي" أن المتهم (المحكوم خمس سنوات) من ذوي الأسبقيات في قضايا المخدرات، وفي اليوم السابع من كانون الثاني الماضي وأثناء أن كان المتهم والظنينين يستقلوا مركبة نوع "رينج روفر" تحمل لوحة أرقام مزوة "1" في منطقة الدوار السابع، ولوجود تعميم على المركبة تم محاصرة المتهم والظنينين داخل المركبة من قبل رجال الأمن العام.