زين

600x80 1

80c5fe9eacfd4fccf82c70db50f535b9

الكلالدة: نحتاج إلى 105 ايام لإجراء الانتخابات بعد صدور الأمر الملكي

09 آذار/مارس 2020

 نظم ائتلاف تيار الأحزاب الوسطية ندوة اليوم الاثنين بمقر التيار، بعنوان: النظام الانتخابي والعملية الديمقراطية.

وأكد رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات الدكتور خالد الكلالدة أهمية هذا اللقاء وتوقيته، وان الانتخابات النيابية القادمة ستجرى صيف هذا العام، وهو ما اعلنه جلالة الملك خلال لقائه رؤساء السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية. وشدد الكلالدة على ضرورة الاهتمام بشريحة الشباب ودعمها للمشاركة في الحياة السياسية بشكل عام والانتخابات بشكل خاص، موضحا أن الهيئة عقدت قبل ايام مسابقة المحاكم الصورية الانتخابية.

واضاف أن الهيئة حرصت على توعية طلبة المدارس من خلال عقد برامج تعليمية منظمة يخضع لها الطلاب خلال فترة دراستهم لتمكينهم من فهم حقوقهم وواجباتهم السياسية، كما أن الهيئة لديها شراكة حقيقية مع 32 جامعة أردنية. وقال الكلالدة إن الهيئة جاهزة لإجراء أي استحقاق دستوري وتحتاج إلى 105 ايام لإجراء الانتخابات بعد صدور الأمر الملكي بإجراء الانتخابات، مبينا أن الهيئة أعدت خطة توعية وتثقيف للمواطنين والمرشحين.

وتوقع أن يشارك في الانتخابات المقبلة ما يقارب 62 الف شخص من متطوعين وعاملين.

وقال رئيس تيار الاحزاب الوسطية نظير عربيات إن الهدف من هذه الندوة هو تطبيق اسلوب تحليلي لرصد نقاط القوة والضعف في العملية الانتخابية خاصة النظام الانتخابي والتحديات التي يجب الاستفادة منها وتمكين النظر من زاويتين متمايزتين الاولى هي الزاوية القانونية التي تركز على شكل النظام واجراءاته وتتعمق اكثر لتقييم مدى توافق هذا النظام وتلك الاجراءات مع الاطار الدستوري والقانون وفق الترتيبات التنظيمية والادارية التي تحكم الانتخابات.(بترا)