الدهيسات :جمعية المركز الإسلامي تتبرع ب ٢٠٠ الف دينار لمساندة وزارة الصحة ومساعدة المحتاجين

18 آذار/مارس 2020
الدهيسات : جمعية المركز الاسلامي تتبرع ب 200 الف دينار لمساندة وزارة الصحة ومساعدة المحتاجين
 
أعلن الدكتور جميل الدهيسات رئيس جمعية المركز الاسلامي وفاء للأردن الغالي عن تبرع الجمعية بقيمة 200 الف دينار ضمن الحملة الوطنية لمواجهة أزمة كورونا، وقال الدهيسات أن جزءا من هذا المبلغ بقيمة 100 الف دينار سيذهب لمساندة اعمال وزارة الصحة، فيما ستوجه الجمعية مبلغ 100 الف دينار لتأمين طرود غذائية ومواد نظافة وتعقيم، بحيث توزع على الاسر الفقيرة في أنحاء المملكة من خلال التنسيق مع الأجهزة الرسمية التي تدير ملف الأزمة. 
وقال الدهيسات أن هذا التبرع يأتي في سياق المسؤولية الوطنية والمسؤولية المجتمعية في ظل الظروف الصعبة الراهنة التي يمر بها الوطن. إضافة إلى وضع مؤسسات الجمعية تحت تصرف الدولة في حال تطلب الأمر الاستعانة بمؤسسات القطاعات الأخرى المساندة للقطاع العام الرسمي.
 
وأكد رئيس الجمعية  الدهيسات، بأنه تم تشكيل لجنة دائمة الانعقاد عن بعد من خلال كافة مؤسسات الجمعية في قطاعاتها الصحية والتعليمية والبرامجية والرعاية المجتمعية، للنظر في الإجراءات التي يجب اتخاذها في سياق الجهد الوطني الرسمي والمدني لمواجهة المرض.
واعتبر الدهيسات أن هذا المرض يشكل تحديا خطيرا أمام الدولة والشعب والمؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني، ما يدفع باتجاه تعاضد الجميع وتعاونهم في سبيل تمكين الجهات المختصة من تطويق انتشار الفيروس.
ولفت إلى أن هذا الأمر لا يجب التعاطي معه على أنه حديثا عاما يحتمل وجهات النظر، ولا يحتمل الاجتهادات، وأن المسؤولية تشاركية لا يمكن للدولة أن تنجح في حماية الناس ما لم يلتزم الجميع بقراراتها.
وأشار الدهيسات إلى أن جمعية المركز الإسلامي هي الجمعية الخيرية الأكبر على مستوى الأردن، المنتشرة في كل محافظة ولواء وقرية تضع نفسها في خدمة الأجهزة المعنية بملف "كورونا"، من خلال مراكز الرعاية المجتمعية والمراكز الصحية التابعة لها.
ووجه الدهيسات كافة قطاعات الجمعية إلى الالتزام الكامل بالقرارات الصادرة عن الجهات الرسمية، وأن أي إجراء يمكن أن تتخذه الجمعية كمساهمة وطنية سيكون منسجما مع التوجهات الرسمية ومعززا لها ولن يكون عبئا عليها، لأن الحالة العامة تستدعي عمليا مسؤولية مشتركة تحددها التعليمات الرسمية فقط.