زين

600x80 1

مدير الامن العام يأمر بإعادة هيكلة "حماية الاسرة" وتوسيع صلاحياتها

21 تموز/يوليو 2020

الحواتمة: لن نسمح بقتل النفس البشرية تحت أي ذريعة كانت

* مراجعة كافة الاجراءات المعمول بها داخل الادارة، واتباع اجراءات واساليب جديدة تضمن حماية المرأة والطفل

* لا تهاون مع اي تقصير في حماية النساء والاطفال من العنف، ونطلب من الجميع مساندتنا في هذا الجانب

عمون - وجه مدير الامن العام اللواء الركن حسين الحواتمة اليوم وبشكل عاجل الى المباشرة باعادة هيكلة ادارة حماية الاسرة واعادة النظر في اختصاصاتها وتوسيعها لتشمل كافة الجوانب الاسرية المتعلقة بحماية المرأة والطفل .

واكد اللواء الحواتمة ان حماية النفس البشرية ومنع التعدي عليها وتعريضها للقتل او الايذاء تحت اي ذريعة كانت هو الاساس الذي سيتم اعادة هيكلة الادارة بناءً عليه وتوسيع صلاحياتها واختصاصاتها ، والعمل على اعادة النظر في كافة القوانين والانظمة والتعليمات المرتبطة بها وتعديلها بما يحقق الغاية المنشودة .

مشيراً الى ضرورة مراجعة كافة الاجراءات المتبعة لدى الادارة لحماية المرأة والطفل ، والابتعاد عن الاساليب التقليدية القديمة لحماية النساء المعنفات او المهددة لحياتهن ، ووضع اسس واجراءات جديدة توفر الحماية الاكيدة لهن من العنف والاعتداء واتخاذ كل ما هو ضروري ودون تردد عند التعامل مع مثل تلك الحالات .

وطلب مدير الامن العام من كافة رجال الامن العام اينما كانوا عند التعامل مع مثل تلك الحالات المرتبطة بالعنف الاسري او التهديد به عدم التهاون او التردد في اتخاذ ما هو ضروري وحازم لحماية النساء والاطفال ، واي تقصير في هذا الجانب يوجب المحاسبة والمساءلة القانونية دون تهاون .

واكد اللواء الحواتمة انه على الجميع الوقوف معنا ومساندتنا في كل الخطوات التي سيتم القيام بها لوضع حد لجرائم القتل او العنف التي يتعرض الابرياء لها ، وكل ضمن نطاقات ومجالات عمله لنحقق سوياً ما نصبو اليه في حماية النساء والاطفال في مجتمعنا من العنف بكافة اشكاله .