69

8888889009

 

الدهيسات يكرم فريق ابتكاري طور روبوت إنقاذ

13 تشرين2/نوفمبر 2022
استقبل رئيس جمعية المركز الإسلامي الخيرية في مكتبة فريقا علميا تابعا للجمعية يعمل في حاضنات الابتكار المجتمعي، ضمن مشروع مكاني في مخيم غزة في جرش، حيث كرم الدهيسات الفريق المكون من المهندس محمد أبو زهري و أربعة طلبة يافعين حصلوا على المركز الأول في مسابقة ( WRO  ) لفئة ( Junior) المؤهلة لأولمبياد الروبوت العالمي في ألمانيا، حيث قام الفريق بتطوير فكرة "روبوت انقاذ" تدور فكرته على دعم رجال الإنقاذ في حالات الطوارئ بمهام خطيرة أو صعبة، بحيث يكون الروبوت قادر على تحمل الحرارة والتغلب على الحطام أو السلالم والكشف عن الأشخاص المصابين ونقل المواد الخطرة وإنشاء صور للبيئات غير المعروفة.
وقال الدهيسات إن حاضنات الابتكار المجتمعي التي أسستها الجمعية فكرة ريادية ومتقدمة في سياق تطوير الفكر الريادي والإبداعي لدى الشباب واليافعين بما يعزز لديهم المهارات والثقة اللازمة لخلق أفكار مبتكرة، في التعامل مع المشكلات - مثلا -  أو الظروف أو متطلبات الحياة، وهو برنامج أردنا من خلاله أن نعيد توجيه بوصلة الجهد الشبابي الابتكاري والريادي، والانتقال بتفكيرهم وممارساتهم من مرحلة تحديد المشكلات إلى مرحلة خلق الحلول وتطبيقها.
ولفت أن مثل هذه البرامج المعززة لروح الابتكار تخلق فرص حقيقية للتشبيك مع المؤسسات العالمية والمحلية المعنية بهذا الدور الحيوي والخلاق، مؤكدا أن الابتكار المجتمعي بمثابة طريقة ناجعة لإحداث علامة فارقة وقيمة مضافة في مناخ الأعمال وتحسين الحالة التنافسية للمساهمات الشبابية في الإنجاز الوطني.
كما أوضح مدير دائرة البرامج التنموية فواز المزرعاوي أن حاضنات الأعمال التابعة للجمعية  7 حاضنات منتشرة في محافظات المملكة، حيث تستقطب ضمن برنامجها الذي مدته شهرين (75) يافعا وشابا في كل حاضنة بهدف تقديم الدعم الضروري للشباب واليافعين الأكثر تهميشا لترجمة أفكارهم إلى مشاريع إضافة إلى بناء قدراتهم الفنية في المشاريع الاجتماعية وإدارتها، من خلال التدريبات التقنية ومنهاج الابتكار .
وقال المزرعاوي، تتوفر حاضنات الابتكار على معدات الروبوتكس والالكترونيات و ماكينات التصنيع والإنتاج، بما يخدم المشارك في العمل الابتكاري داخل الحاضنات وبإشراف الميسرين، حيث يشرف 7 ميسرين حاضنات ابتكار على (  3500  ) يافع وشاب بأفكار مشاريع سنوية تتجاوز(  800 ) فكرة مشروع ليتم تمويل ما يقارب (200) مشروع سنوي تتنوع بين مشاريع بيئية وتعليمية وصحية .